ميراندا يُدير ظهره لبروشلونة واليونايتد


كرة القدم العالمية

يبدو أن المدافع البرازيلي لأتلتيكو مدريد جواو ميراندا حسم أمره بمواصلة مشواره ضمن صفوف بطل الليجا، ليُغلق بذلك الباب في وجه عدد من الأندية الساعية خلف خدماته خلال الميركاتو الصيفي الحالي والتي تقدم بعضها بعروض جادة لم تلقى قبول من إدارة ناديه.

وأشارت صحيفة "الماركا" الإسبانية إلى أن الشرط الجزائي المقدر بـ 30 مليون يورو في تعاقد المدافع البرازيل قد يكون ما سهل مسألة بقائه مع الأتلتي والذي أغلقت إدارته النادي المجال أمام الاستماع لأي عروض، في ظل رغبتهم في عدم خسارته كما حدث برحيل كل من دييجو كوشتا وفيليبي لويس، خاصة وأنه لعب الموسم الماضي رفقة الفريق 51 مباراة كأساسي وهذا يظهر مدى أهميته لدى التقني الأرجنتيني دييجو سيميوني.

ميردان كان ضمن بؤرة الاهتمام وبشكل جاد من قبل برشلونة ومانشستر يونايتد، ثم اقتحم السابق عليه في الفترة الأخيرة تشيلسي وذلك بناءً على رغبة التقني البرتغالي جوزيه مورينيو لتعويض بيع ديفيد لويز، ما دفع البلوز للتقدم بعرض بنحو 25 مليون يورو إلا أنه لم يُرضي إدارة بطل الدوري الإسباني.

كما أشارت "الماركا" إلى أنه لا يمكن إغفال الدور الذي لعبه سيميوني في أقناع ميراندا بالبقاء فهو كان الركائز الأساسية التي اعتمدها في الموسم الماضي، بالإضافة للنصحية التي تلقاها من المقربين منه فطالبوه بالاستمرار مع الروخي بلانكوس هذا الموسم، مذكرين إيه بفضل الأتلتيكو عليه كما أن الفريق قادر على المنافسة على الألقاب بالإضافة وهو ما سيضاعف من سعره وأهميته في المستقبل أكثر مما هو الحال الآن.

----------------------------